الرئيسية إعلام ENKS آراء ومقالات

آراء ومقالات

حق يراد به باطل في الجزيرة-جنوب غرب كوردستان

 لا يهم المواطن المعاني طفله الجوع ما يحل بالوطن، ولا بما يجري على أطرافه عندما يعيش من الظلام في الظلام؛ ويعاني العطش في عصر الحضارة. الأخوة مسؤولي الإدارة الذاتية في قسم الجزيرة غير المحتلة من جنوب غرب كردستان،  أولئك الذين يهمهم كرامة مواطنيهم، ومستقبل الأمة، ونحن لا نتحدث عن عفرين المحتلة والأجزاء الأخرى حيث الانتهاكات تتجاوز القيم الإنسانية، يلاحظ، وعلى خلفية ما يجري على الساحتين السياسية والاجتماعية، أنه هناك من يفاقمون من معاناة المواطن المعاني، ويتربصون بما يجري من التفاهمات، ويعملون على …

أكمل القراءة »

الكورد بين العقلية الشوفينة.. والوجود التاريخي

الكورد بين العقلية الشوفينة.. والوجود التاريخي عزالدين ملا عندما بدأت الثورة السورية، كان هدفها الحرية والكرامة والتخلص من النظريات البعثية المقيتة والمستبدة، ومعظم الشعارات الثورة كانت تنادي بإسقاط نظام البعث وتأسيس نظام ديمقراطي اتحادي تعددي لا مركزي يعيد للسوريين الحرية والكرامة. بعد مرور كل هذه السنوات من قتل وتشريد وتدمير، يأتي البعض ويحنُّ إلى أيام البعث فيُكَشِّر عن أنيابه أمام من هو مخالف، فقط لأن قلبه مليء بالكراهية والحقد تجاه كل الأقليات القومية والدينية، حيث توضحت الرؤى والنوايا من قبل …

أكمل القراءة »

من أين تأتي القيادات الحزبية الكوردية؟. الجزء الخامس

استطاعت الأنظمة العروبية الشمولية في سوريا والقوى المتربصة بالكورد، محاصرة الفلاح الكوردي، وهدم العلاقات الاجتماعية في المجتمع، والقضاء على مكانة معظم العائلات المعروفة، والغاية الرئيسة لم تكن هذه، بل عاطفة الشعب العفوية تجاه قضيته وعلاقاته الاجتماعية، بعدما مهد لهم، ولربما بدون إدراك، الحزب الشيوعي؛ كما ذكرنا وفيما بعد أحزاب اليسار الكوردي، وعلى مدى أكثر من أربعة عقود من نشرهم الخلافات وخلق الفتن في الريف الكوردي، إلى درجة كادت أن تقضي على القضية القومية الكوردية تحت خيمة الصراع الطبقي الاجتماعي، في …

أكمل القراءة »

من أين تأتي القيادات الحزبية الكوردية؟. الجزء الرابع

كان بين أغلبية السياسيين وخاصة قادة الأحزاب الكوردية، فيما إذا كنا نستطيع أن نصنفهم سياسيين، والمجتمع حاجزا فكري، وربما لا يزال، مرده ضعف التراكم المعرفي، وتأثير ثقافة الأنظمة الشمولية. أصبحوا، وعلى مر السنوات، يعيشون التناقض، بين الشعور واللا شعور، فضلوا الذات على منظماتهم وأحزابهم، وقدموا الأخيرة على الوطن، علما أنهم كانوا في لا شعورهم وطنيون قبل أن يكونوا حزبيين.   والتناقض، استمر طوال العقود الماضية، وكان سبباً في معظم ما يعانيه الحراك، مثلما عانى المجتمع من إرهاصات الأنظمة الشمولية الاستبدادية. …

أكمل القراءة »

من أين تأتي القيادات الحزبية الكوردية؟.. الجزء الثالث

تتمة لمجرى التفاهمات، وكنداء للأخوة في هيئتي المفاوضات الكوردية-الكوردية، محاولة فتح حوار بينكم كطرف موحد مع اللجنة الأمريكية، والفرنسية إن كانت موجودة، وتقديم طلب رسمي بذلك، بعدما تكونوا قد وضعتم مشروعكم، حول الاعتراف، بكم كهيئة سياسية، وبالمنطقة الكوردية من البعد السياسي الجغرافي، والحصول على ضمانة مستقبلية في المجالين العسكري والسياسي، وبعدها الاستمرار فيما بينكم.   بنينا هذا الطلب على ما نستشفه من مجريات الأحداث السياسية، وما تجري في الأروقة الدبلوماسية الأمريكية من مباحثات بين اللجان الأمريكية والتركية، وعلى خلفية مصالحها …

أكمل القراءة »

عودة إلى الهويات..

بداية لا بد من التأكيد على أنه سيكون من الإجحاف في واقع مثل الأزمة السورية أن يربط الإنكماش والعودة الى الهويات الخاصة ومنها الى الجزئيات بمآلات الثورة السورية عام ٢٠١١ ، بقدر ماهي في الواقع كانت الركيزة الرئيس والتي رافقت منحنيات التقسيم الخرائطي وجينة التوزيع / التفريق الحدودي بين الأمم والتي شملت حتى افراد العوائل والأسر ، ورغم الفرص العديدة التي توفرت لإيجاد مسار عملي نحو تأسيس دولة حقيقية ترتكز على دستور عملي وفهم وطني لايزال يعد متقدما حتى الآن …

أكمل القراءة »

من أضاع الوطن ومن شتت المعارضة؟. الجزء الثالث

لقد أدى مخطط القرن مهمته، والآن بدأ الذي يليه، وهو رد ما أُخذ من بعضنا إليه، ورسم جديد للمنطقة. إذاً لما التشاجر فيما بيننا؟ ندعو شركائنا العرب الوطنيين والآشوريين والكلدانيين والأرمن والتركمان وغيرهم إلى التعاضد والتكاتف فيما بيننا من أجل وقف النزيف الجاري، وبناء سوريا لا مركزية فيدرالية مستقرة ومتحابة، ووضع حد لمهاترات العنصريين والمتعاملين مع أعداءنا. مهما تقاتلنا وتعاركنا لا بد في النهاية أن نتفق، ليس كما نقرر نحن، بل كما قرره أولياؤنا الفعليون.   لقد مر معنا أننا …

أكمل القراءة »

من أضاع الوطن ومن شتت المعارضة؟ الجزء الثاني

نحن لا ندافع عن ذاتنا الكوردية وحدها، ولا نبالغ في تمسكنا بقضيتنا وإعادة تصحيح تاريخنا المحرف، لأنها أصبحت أكثر من واضحة، بل نحاول إزالة الأوبئة الثقافية التي راكمتها الأنظمة الاستبدادية، ودمرت بها الأبعاد الوطنية بيننا، فنحن كنا ولا نزال نبجل الأخوة بين الشعوب، ولا نخفي عنكم أننا نحمي قضيتنا وشعبنا بكل ما نملك من قوة، وهي مقدمة، لحماية الوطن، إن كانت سوريا والتي تنتهك حرماتها أو غيرها. كما ونعمل على إيقاظ ضمير الشعب العربي على ما فعلته أنظمتهم ويفعله فاسدوهم؛ …

أكمل القراءة »

الشراكة الوطنية وفزاعة الأكثرية “د. راتب شعبو و د . المفكر أحمد برقاوي أنموذجاً”.

الشراكة الوطنية وفزاعة الأكثرية  ( د. راتب شعبو و د . المفكر أحمد برقاوي أنموذجاً )  وليد حاج عبد القادر – دبي في سنة ١٩٨٠ وبعد انتهاء المؤتمر الخامس لحزب الإتحاد الشعبي الكوردي في سوريا ، وكعادة الأحزاب في هكذا مناسبات ، توجه قياديان من الحزب إلى منزل الراحل عثمان ابراهيم ع . مكتب سياسي في الحزب الشيوعي السوري – جناح خالد بكداش – ومسؤول منظمة الحزيرة ، حيث عرض الزائران أهم مقررات المؤتمر وسلماه نسخة من البيان ، تكلم …

أكمل القراءة »

من أضاع الوطن ومن شتت المعارضة؟. الجزء الأول

 الأخوة العرب الشركاء في الوطن، لستم أنتم من جزأتم كوردستان، ولا أنتم من أحتليتموها، ولستم أنتم من اخترتم هؤلاء الفاشيين والعنصريين، ومدمري الأوطان عليكم وعلينا، ولكن مصالح الدول العظمى، هي التي فرضت هؤلاء علينا جميعا. وكل سلطة لا بد من أن تكوّن لها أعوانا وأتباعا، تخدمها وتحقق مآربها. هؤلاء هم من يخلقون الشقاق والفتنة بيننا جميعا، وهم من جعلوا من أنفسهم أصحاب الاغتصاب، وهم من خلقوا الصراع بيننا وبينكم، وهم من أوجدوا المنظمات العروبية المتطرفة لترتكب البشائع بحق الشعب الكوردي، ولم …

أكمل القراءة »