المجلس الوطني الكوردي في سوريا

المجلس الوطني الكوردي يحيي الذكرى السنوية الأولى لرحيل الشخصية الوطنية محمد صبري علي ..

828

قام المجلس الوطني الكوردي عصر اليوم الثلاثاء 17 تشرين الأول/أكتوبر 2023م بإحياء الذكرى السنوية الأولى لرحيل المناضل محمد صبري عضو الأمانة العامة و والد الشهيد فرهاد صبري علي .

 

وذلك في مقبرة محمقية بمدينة قامشلو بحضور شخصيات من قيادة الحزب الديمقراطي الكوردستاني – سوريا وشخصيات من الأحزاب الكوردية وحضور ومشاركة المجالس المحلية التابعة للمجلس الوطني الكوردي وفرقة نارين للفن والفلكلور الكوردي ومنظمات نسائية وشبابية .

بعد الوقوف دقيقة الصمت على روح الفقيد وعلى أرواح شهداء كورد وكوردستان وعلى روح الاب الروحي ملا مصطفى البارزاني .

تم الترحيب بالحضور من قبل الأستاذ آزاد عمر وبعدها ألقيت عدة كلمات منها كلمة المجلس الوطني الكوردي ألقاها الأستاذ نشأت ظاظا رئيس مكتب شؤون المجالس المحلية بين من خلال كلمته عن دور الفقيد ونضاله في الحركة الكوردية وعن استشهاد أبنه الشهيد فرهاد .

كما ألقيت كلمة رفاق الفقيد من قبل الدكتور منيب الاحمد  و كلمة العائلة من قبل الأستاذ أكرم قاسم،

وفي الختام شكر الأستاذ أكرم الحضور والمجلس الوطني الكوردي على إحيائهم لهذه المناسبة ، حيث فقدت مدينة قامشلو بكوردستان سوريا 17 تشرين الأول 2022، الشخصية الوطنية محمد صبري علي، والد الشهيد فرهاد محمد علي، أحد شهداء انتفاضة 12 آذار 2004 في كوردستان سوريا.

نبذة عن الشهيد فرهاد
استشهد فرهاد محمد علي ، على يد نظام الأسد، في الحسكة يوم 8 نيسان عام 2004، بعد اعتقاله من قبل مخابرات النظام في مدينة قامشلو، على خلفية مشاركته الفعالة في إسعاف جرحى و شهداء انتفاضة 12 آذار في عام 2004، بعد مدة 9 أيام من الضرب و التعذيب.

اعتقله النظام يوم 29-3-2004، بعد ووعود لعائلته في إطلاق سراحة بعد الانتهاء من تحقيق روتيني، لكن النظام لم يفِ بوعده، وسجن الشهيد في الحسكة، ومارس النظام عليه وعلى رفاقه المعتقلين أبشع أنواع التعذيب والضرب، بغية اعترافه على الإدلاء بشهادةٍ عن بعض رفاقه المنتفضين، لكن فرهاد أبى أن يخون رفاقه، واختار الصمت والعذاب والشهادة على أن يخون قضيته.

إعلام المجلس الوطني الكوردي

قامشلو.. سامية حسين و عبد الهادي شيخي

التعليقات مغلقة.