المجلس الوطني الكوردي في سوريا

احياء الذكرى السنوية السابعة لاستشهاد المناضل صلاح يونس عضو اللجنة المنطقية في PDK-S في منظمة عامودا.

629

احيت عائلة المناضل صلاح يونس “بافي كوفان” الذكرى السنوية السابعة لاستشهاده وذلك بزيارة إلى ضريحه في قرية تل حبش .

 

وذلك بمشاركة من المجلس الوطني الكوردي محلية عامودا والأحزاب السياسية وشخصيات من أهالي المدينة وريفها وأهل الفقيد.

 

وتم الوقوف دقيقة صمت على ارواح شهداء الكورد وكوردستان و على روح البارزاني الخالد وعلى روح الشهيد صلاح يونس.

تم القاء كلمات عدة في هذه مناسبة.

تم إلقاء كلمة الحزب الديمقراطي الكوردستاني-سوريا من قبل الاستاذ الأستاذ نافع عبدالله مسؤول تنظيم الحزب .

و كلمة اهل الفقيد من قبل الأستاذ نيجيرفان يونس.

و كلمة مركز نورالدين زازا من قبل الأستاذ دجوار توفيق.

 

كما القيت العديد من القصائد الشعرية من قبل الشعراء :

” اسعد عنتر،  هولير كالو ، هناء الوجي ، ادريس حاج قاسم ، باهوز كنرش .

و تم وضع اكليل الورود على قبر الشهيد وقراءة الفاتحة على روحه .

 

جدير بالذكر أن الشهيد صلاح سعيد يونس هو من مواليد قرية تل حبش 1968م وكان عضواً في اللجنة المنطقية في الحزب الديمقراطي الكوردستاني – سوريا, اعتقل من قبل النظام السوري البعثي خمسة مرات وايضا من قبل اسايش حزب الاتحاد الديمقراطي PYD ، وبعد الافراج عنه بفترة وجيزة فارق الحياة بسبب معاناته من مضاعفات المرض .

إعلام المجلس الوطني الكوردي

عامودا

التعليقات مغلقة.