المجلس الوطني الكوردي في سوريا

إحياء يوم الصحافة الكوردية بين أحضان الطبيعة في منطقة مزكفت بكوردستان سوريا..

856

بمناسبة مرور الذكرى السنوية 126  عاما على يوم الصحافة الكوردية حيث يصادف 22 نيسان  وبدعوة من حزب الوحدة الديمقراطي الكوردستاني تم الاحتفال بهذه المناسبة يوم الجمعة 19 /4/ 2024م في أجواء ربيعية في قرية مزكفت شمال بلدة تربسبي بكوردستان سوريا.

بحضور سكرتيرة الحزب الأستاذة فصلة يوسف وأعضاء من هيئة رئاسة المجلس الوطني الكوردي كل من الاساتذة سليمان اوسو وعبد الباري خلف وزهرة احمد ،

وأعضاء من الأمانة العامة ومن محليات المجلس و شخصيات من كتاب وصحفين وشعراء ومستقلين وبمشاركة فرقة ميتان للفكلور الكوردي ونخبة من الفنانين وهم :

سعد فرسو و صفقان اروكيش وقاسم غيبى وعامر طنكو.

وبعد الترحيب بالحضور تم الوقوف دقيقة الصمت على أرواح شهداء كورد وكوردستان وعلى أرواح رواد الإعلام وفي مقدمتهم مقداد مدحت بدرخان،

وبعدها  ألقيت عدة كلمات منها :

كلمة المجلس الوطني الكوردي من قبل الاستاذ سليمان اوسو،

وكلمة حزب الوحدة الديمقراطي من قبل الأستاذة فصلة يوسف ، التي رحبت بالضيوف واكدت على أهمية الإعلام في الوقت الحاضر.

كلمة اتحاد كتاب كوردستان سوريا ألقيت من قبل الأستاذ عبد الحكيم محمد رئيس اتحاد كتاب كوردستان _سوريا.

كما ألقيت كلمة الاتحاد العام للكتاب والصحفين الكورد في سوريا من قبل الاستاذ أدريس حاج قاسم.

من جانبه ألقى الشاعر قاسم مرعيكا قصيدة بهذه المناسبة واختتمت  بالدبكات الكوردية .

 

إعلام المجلس الوطني الكوردي

سامية حسين

التعليقات مغلقة.