المجلس الوطني الكوردي في سوريا

بيان بمناسبة الذكرى 126 لميلاد الصحافة الكردية..

980

في الثاني والعشرين من شهر نيسان تحل الذكرى السادسة
والعشرون بعد المئة لميلاد أول صحيفة كردية باسم كردستان والتي اصدرت في القاهرة بمبادرة من الأمير مقداد مدحت بدرخان ، بغية نشر ثقافة الشعب الكردي وكل ما يتعلق به من قيم وعادات ومظالم وحقوق وجسدت هذه الصحيفة الواقع الكردي حتى فيما وقع عليها من منع واضطهاد لتنتقل من القاهرة إلى عدة عواصم اوروبية وتدوم مسيرتها من عام 1898 وحتى 1902
لقد وضعت صحيفة كردستان الأسس السليمة لصحافة كردية هدفها خدمة القضية الكردية ونشر الوعي بين أبناء الشعب من خلال المحاولة في نقل الحالة الاجتماعية والثقافية والسياسية له، لذلك يمكن البناء على هذا الاساس اليوم في ظل واقع يحل فيه الاعلام مكانة واهمية كبيرة في صناعة الوعي الجمعي في خدمة قضية عادلة لازال ابناؤها يعانون من أبشع أنواع الاضطهاد والظلم والحرمان من الحقوق القومية والانسانية .
وبهذه المناسبة نستذكر زملاؤنا الإعلاميون الذين اعتقلتهم جماعات مسلحة تتبع حزب الاتحاد الديمقراطي وذلك لمنعهم من قول كلمة الحق وخدمة مصالح ابناء الشعب الكردي وندين هذه الاعمال اللانسانية و ندعو المجتمع الدولي والمنظمات الانسانية والحقوقية للعمل من أجل الوقوف في وجه هذه الممارسات التي تهدف إلى كم الافواه ومنع حرية الرأي و التعبير .
وإننا في اعلام المجلس الوطني الكردي في سوريا نتقدم بأحر التهاني بمناسبة يوم الصحافة الكردية إلى جميع أبناء الشعب الكردي وكل من يعمل في حقل الصحافة والاعلام الكردي ،  ونعاهدهم على السير نحو اعلام يخدم مشروعنا القومي الذي يتبناه المجلس الوطني الكردي وان تكون الكردايتي والصدق والوفاء للقضية سبيلنا نحو تحقيق أهداف شعبنا في الحياة الحرة الكريمة.

اعلام المجلس الوطني الكردي في سوريا
21 /4/ 2024 قامشلو

التعليقات مغلقة.