الرئيسية إعلام ENKS أخبار إعلام ENKS الأمم المتحدة – اليونيسيف : أطفال , أسر قتلت جراء القصف في عفرين

الأمم المتحدة – اليونيسيف : أطفال , أسر قتلت جراء القصف في عفرين

قال تقرير صدر عن الأمم المتحدة بمناسبة دخول الصراع في سورية عامه الثامن إن عشرات الأطفال لقوا حتفهم منذ بدء القتال في بلدة عفرين شمال غرب سوريا حيث يتعرض الناس للقصف و إغلاق المستشفيات و قطع إمدادات المياه .

و أضاف التقرير وإلى جانب الغوطة الشرقية ، أصبحت المدينة التي يسيطر عليها الأكراد الآن من بين المناطق التي تزداد سوءاً .

و قالت رافينا شمصاداني المتحدثة بإسم مكتب المفوض السامي للأمم المتحدة لحقوق الإنسان في جنيف:

إن الحالة الإنسانية تزداد سوءا ، حيث يجري إغراق مستشفى عفرين ، وهو المرفق الطبي الوحيد المجهز للعمليات الرئيسية ، بسبب تدفق المصابين.

و أضافت لقد تلقينا تقارير مفزعة للغاية من عفرين في سوريا حول وفيات وإصابات بين المدنيين بسبب الغارات الجوية و العمليات العسكرية التي تجري على الأرض .

وقالت إن التقارير تشير إلى أن المدنيين الذين لديهم اتصالات داخل السلطة الكردية أو القوات المسلحة الكردية فقط هم الذين تمكنوا من مغادرة المدينة

وحذرت من أن المدنيين يتعرضون لخطر القتل أو الإصابة أو المحاصرة أو استخدام الدروع البشرية أو النزوح نتيجة للقتال ،

و أضافت نذكر جميع أطراف النزاع بضرورة السماح للمدنيين الراغبين في مغادرة مناطق القتال  بالسماح لهم بالخروج الآمن ، وضمان حماية من تبقى.

و في نيويورك :

قالت منظمة الأمم المتحدة للطفولة (اليونيسيف) أن “التقارير الواردة من داخل عفرين تشير إلى أن العشرات من الأطفال قُتلوا والعديد من الجرحى منذ بدء الأعمال العدائية في المنطقة” و “على مدى العشرة أيام الماضية ، الأطفال والعائلات تعانى نقصًا حادًا في المياه بسبب انقطاع مصدر المياه في مدينة عفرين , و تعتمد العائلات على المياه و الآبار الغير معالجة مما يزيد من مخاطر الأمراض المنقولة بالمياه لنحو 250 ألف شخص .

وقال إنه لا توجد آلية رسمية لتتبع النزوح لكن المصادر المحلية تقدر بنحو 50 ألف نازح في المدينة. و يتم استضافة العائلات من قبل الأقارب والأصدقاء ، في المحلات التجارية والمباني الحكومية والمدارس.

وفي يوم الجمعة :

أصدر الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريس بيانا أعرب فيه عن قلقه العميق إزاء “اليأس الذي أظهره الناس الذين فروا في هجرة جماعية من الغوطة الشرقية وعفرين”. وقال إنه يأسف بشدة لأن وقف إطلاق النار في جميع أنحاء البلد الذي طالب به مجلس الأمن لم ينفذ.

و أضاف إن الواقع على الأرض في جميع أنحاء سوريا يتطلب إجراءات سريعة لحماية المدنيين ، وتخفيف المعاناة ، ومنع المزيد من عدم الاستقرار ، ومعالجة الأسباب الجذرية للصراع ، وصوغ حلاً سياسياً دائماً

 

إعلام ENKS

شاهد أيضاً

إحياء الذكرى الحادية والستين لتأسيس أول تنظيم أثوري في قامشلو..

تم أحياء الذكرى الحادية والستين لتأسيس أول تنظيم آثوري سياسي في مركزه بحي الوسطى بقامشلو …