أخبار عاجلة
الرئيسية إعلام ENKS تقارير وتحقيقات إعلام ENKS ممثلية أوربا للمجلس الوطني الكردي محلية «برلين» تحيي الذكرى السنوية الخامسة عشرة لإنتفاضة الثاني عشر من آذار عام 2004

ممثلية أوربا للمجلس الوطني الكردي محلية «برلين» تحيي الذكرى السنوية الخامسة عشرة لإنتفاضة الثاني عشر من آذار عام 2004

أحيت ممثلية أوربا للمجلس الوطني الكردي محلية «برلين» الذكرى الخامسة عشرة لإنتفاضة 2004 والتي تعتبر يوم الشهيد الكردي في كردستان سوريا، وذلك بتنظيم اعتصام في مدينة برلين الألمانية، بحضور رئيس الممثلية السيد عبد الكريم حاجي وعضوي ممثلية اوربا للمجلس الوطني الكوردي السيدين محمد اقبال ونوري علي وبمشاركة عدد من الأحزاب الكردية والكوردستانية ومنظمات المجتمع المدني.

بدأ الاعتصام بالوقوف دقيقة صمت على أرواح شهداء انتفاضة 12 اذار 2004 وشهداء الثورة السورية ثم رحب مسؤل محلية برلين السيد حسين محمد بالحضور، بعد ذلك القى السيد عبد الكريم حاجي رئيس ممثلية أوربا للمجلس الوطني الكردي كلمة الممثلية، تحدث فيها عن اهمية احياء يوم الشهداء الذين رووا بدمائهم الطاهرة تراب كردستان سوريا، وكسروا حاجز الخوف الذي اقامه النظام الديكتاتوري في سوريا، حين توحدت الجماهير الكردية في عموم كردستان وفي المناطق التي يقطنها الكرد في المدن السورية في صف واحد ردا على المؤامرة المحاكة في الدوائر الأمنية للنظام ضد شعبنا في كردستان سوريا.

وتطرق رئيس الممثلية الى الوضع الذي يمر بها سوريا بشكل عام وكوردستان سوريا بشكل خاص مطالبا المجتمع الدولي بالتدخل وإيجاد حل عادل بما يتفق مع القرارات الدولية الخاصة بالأزمة السورية وحماية المدنيين الابرياء وبناء سوريا اتحادية ديمقراطية فيدرالية لكل السوريين . حيث أن السياسة العدوانية للنظام وحلفائه والجماعات الإرهابية التي تمارس سياسة الأرض المحروقة أدى الى خسائر كبيرة في الأرواح والممتلكات كما دفع المدنيين الى اخلاء منازلهم وتفريغ المناطق من سكانها الأصليين.

وأكد في كلمته عن مخاوفه من تكرار تجربة عفرين في باقي المدن الكوردية وان سياسة الحزب الواحد قد ثبت فشله والعودة إلى الحاضنة الكوردية هي السبيل الأنجح لتأمين الحقوق القومية العادلة لشعبنا و أن مدينة عفرين ستبقى جزء لا يتجزء من ارض كردستان ومهما حاول أعداء شعبنا الى تجزئة المنطقة الكردية سنبقى ندافع عن وحدتها ولن نتخلى عن مشروعنا القومي بل سيبقى مطلب الشعب الكردي هو حق مشروع ونحن في المجلس الوطني الكردي سنسعى دوما الى وحدة الصف الكردي بما يخدم مصلحة شعبنا .

ثم ألقى ممثل الحزب الديمقراطي الكوردستاني الشقيق، المشارك في الاعتصام، الأستاذ فوزي اسعد كلمة عبر عن مساندة الحزب الشقيق للمجلس الوطني الكردي ومشروعه القومي في هذه المرحلة الدقيقة الذي يمر بها شعبنا في كوردستان سوريا كما ألقى السيد محمد اقبال كلمة باللغة الألمانية مخاطباً الرأي العام الأوربي مساندة قضيتنا العادلة لتحقيق حقوقه القومية المشروعة وفق القوانين والعهود الدولية وتثبيته في دستور سوريا المستقبل.

٢٠١٩/٣/١٢

ممثلية اوربا للمجلس الوطني الكردي

 

شاهد أيضاً

فيينا: إحياء الذكرى الخامسة عشر لإنتفاضة 12 آذار..

في الثاني عشر من شهر آذار من كل عام يقوم الشعب الكوردي العظيم بإحياء ذكرى …