أخبار عاجلة
الرئيسية إعلام ENKS أحزاب وتنظيمات ENKS إعلام ENKS قامشلو منبع الحنطة تفتقد للخبز ، ومواطن من المدينة يقول : “نحارب من أجل تأمين رغيف الخبز” …

قامشلو منبع الحنطة تفتقد للخبز ، ومواطن من المدينة يقول : “نحارب من أجل تأمين رغيف الخبز” …

تشهد كوردستان سوريا(المنطقة الكوردية) التي تشرف عليها  الإدارة الذاتية، في سوريا ، أزمة  حادة جراء نقص مادة الخبز  وذلك للمرة الثانية خلال فترة وجيزة ، إذ تعاني معظم أفران المنطقة من النقص في كميات الطحين والازدحام الشديد ، مع شكاوى عدة من الأهالي بسبب قلة الكمية وزيادة في السعر .

وقد أفادت مراسلتنا بإن الأفران في مدينة قامشلو  تشهد حالة ازدحام غير مسبوقة هذه الأيام ، ويعود هذا حسب قول أصحاب الأفران الخاصة أن هذه الأزمة ناجمة عن  نقص كميات الطحين ،

وهذه المشاكل بدأت بالتفاقم بعد رفع الإدارة الذاتية الدعم عن مادة الطحين، وهذا ما أدى بأصحاب الأفران الخاصة لتوقيف عملهم في الوقت الحالي بسبب ارتفاع أسعار الطحين.
متهمين الإدارة الذاتية بأنها وراء هذا الشيء.
وصرح أحد المقيمين في مدينة قامشلو  لـ موقعنا :

” إنه مع كل الواقع الصعب الذي نعيشه في المدينة تضاف أزمة الخبز إلى معاناتنا” .
وتابع قائلاً :

” إن توفر الخبز يكون بجودة منخفضة جداً، ونعاني الكثير بسبب غلاء الأسعار وها نحن اليوم نحارب من أجل تأمين رغيف الخبز، فالعائلة في المدينة بحاجة لأكثر من ١٠ آلاف ليرة سورية كحد أدنى للمعيشة يومياً ، من أين يمكن لنا تأمينها…؟ 
إضافة إلى  رفع تسعيرة ربطة الخبز من ٢٠٠ إلى ٥٠٠ليرة سورية
وأشار ايضا أنها ليست أزمة الخبز فقط تشغل بال الناس ،  بل كل شيء إلى تزايد في الأسعار ومن حين لآخر نشهد أزمات مختلفة لمواد مختلفة .

وتحدثت لنا السيدة (ر.أ) وهي في الخمسين من عمرها وقالت :

” استيقظت صباحا لتأمين الخبز ككل يوم إلا أن الفرن كان مغلقاً واضطررت للذهاب لفرن آخر إلا أنني تفاجأت أيضا بأنه مغلق ، وبدأت البحث في الدكاكين إلا أنني عدت للمنزل من دون الخبز والذي يعتبر المادة الأساسية في غذاء الناس “.

وتابعت السيدة قائلة  :

” لا أعلم ما سبب هذا كله ولما يفعلون هذا بالرغم من أن منطقتنا غنية بمادة الطحين كونها المنطقة التي تتم فيها زراعة الحنطة ويتم تصديرها لمناطق اخرى“.

يذكر إن منطقة الجزيرة الكوردية في سوريا تعتبر أغنى منطقة ضمن الجغرافيا السياسية السورية بالقمح (الحنطة) وكان معدل الانتاج السنوي يبلغ أكثر من ٢ مليون طن من هذا المحصول من اصل ٣ مليون طن من إنتاج كافة الاراضي المزروعة في  سوريا ، بالمقابل تشهد منابع الحنطة أزمة في نقص انتاج مادة الخبز التي تعتبر مادة غذائية يومية أساسية وذلك بسبب سوء الإدارة والتخطيط من قبل المشرفين على المنطقة .

إعلام المجلس الوطني الكوردي 

قامشلو .. أفين حاجو

شاهد أيضاً

مجلس محلية “كورنيش والوسطى ” التابع للمجلس الوطني في مدينة قامشلو يعقد اجتماعه الاعتيادي الشهري ..

عقد يوم البارحة الأحد مجلس محلية “كورنيش والوسطى ”  اجتماعه الاعتيادي الشهري وذلك في مكتب …