رحيل المناضل علي رشيد علي جان .. و مراسيم الدفن في قرية كاسان بمشاركة شعبية وحزبية ..

توفي اليوم الثلاثاء ١٨ أيار ٢٠٢١م المناضل علي رشيد علي جان توفي في مدينة ديرك ،  وشيع جثمانه الطاهر إلى مسقط رأسه قرية كاسان في ريف ديرك في كوردستان سوريا.

وقد شارك الحزب الديمقراطي الكوردستاني _سوريا والمجلس المحلي للمجلس الوطني الكوردي في ديرك في مراسيم  تشييع و دفن المناضل علي رشيد علي جان في قرية كاسان .

ويشار إلى إن  المرحوم علي رشيد علي جان انتسب إلى صفوف الحزب الديمقراطي الكوردستاني _سوريا منذ ستينيات القرن المنصرم ،

ثم انضم إلى صفوف ثورة أيلول المجيدة، وبعد اتفاقية الجزائر السيئة الصيت سنة ١٩٧٥م  كان علي رشيد من الخلايا النشطة لاشعال ثورة كولان التقدمية وكان منزله المركز الذي تتحرك من خلاله العديد من كوادر ثورة كولان ،

بقى المرحوم المناضل علي رشيد علي جان مخلصاً لنهجه نهج البارزاني الخالد و مثابراً في صفوف حزبه الحزب الديمقراطي الكوردستاني ،

حتى اقعده المرض ولكنه بقي متابعاً لأخبار كوردستان ويستقصي ويسأل دوماً عن رفاق دربه  حتى آخر يوم في حياته،

 

وقد ألقيت كلمة باسم المجلس المحلي في ديرك  التابع للمجلس الوطني الكردي من قبل السيد حسن رجب تحدث فيها عن المرحوم علي رشيد وعن نضاله ومسيرته ،  وكلمة الحزب الديمقراطي الكوردستاني-سوريا ألقاها السيد أحمد صوفي عضو المجلس المنطقي تحدث فيها عن أبرز مراحل نضال المرحوم علي رشيد.

إعلام المجلس الوطني الكردي

ديرك.. احمد صوفي

شاهد أيضاً

الأستاذ محمد اسماعيل يدير ندوة سياسية في مدينة قامشلو .

أقيمت ندوة سياسية  في مدينة قامشلو اليوم الجمعة 18 حزيران 2021 أدارها السياسي محمد إسماعيل …