المجلس الوطني الكوردي في سوريا

المنظمة الآثورية تهنئ الشعب الكردي بعيد نوروز..

102

رغم مآسي الحروب وآلامها، ورغم تعدد فصولها وتشابه ضحاياها في سوريا والعراق وأوكرانيا وغيرها من دول العالم، إلا أن الربيع آت باعتداله وجماله لا محالة،

ليثبت حقيقة علمية تاريخية أزلية، مفادها أن ظلمة الشتاء وبرده وقسوته لا بد أن تتبدد مع انبلاج فجر الربيع.

ولعل عيد النوروز وعيد أكيتو هما التعبير الشعبي الأوضح عن هذا التوق نحو التحرر من الظلم والظلام، والسير قدماً نحو النور والحرية، ولذلك تتمسك شعوبنا بالاحتفال بهما رغم محاولات القمع التي مورست ضدها لحقب تاريخية طويلة، والتي كانت تهدف إلى طمس هويتها القومية من جهة، وخنق جميع محاولاتها في التحرر من جهة أخرى.

إن المنظمة الآثورية الديمقراطية إذ تتقدم من جميع أبناء الشعب الكردي بالتهنئة والتبريك لمناسبة حلول عيد النوروز المبارك، متمنين له عاما حافلا بالخير والحرية، فإنها تجدد التأكيد على حرصها الدائم على تمتين أواصر الأخوة بين المؤسسات والأحزاب والهيئات التي تمثل شعبينا الكردي والسرياني الآشوري، لما فيه خير ومصلحة السوريين عموماً، لا سيما أن نوروز وأكيتو أصبحا عيدين وطنيين رسميين يحتفل بهما جميع أبناء سوريا.

فيلكن نوروز رمزا للتجدد والحياة ونيل الحرية، وكل عام والجميع بخير.

المنظمة الآثورية الديمقراطية
المكتب التنفيذي

التعليقات مغلقة.