الرئيسية إعلام ENKS Uncategorized إعلام ENKS الجالية الكوردستانية تعتصم تضامناً ودعماً لأهالي ومقاومة عفرين في فيينا..

الجالية الكوردستانية تعتصم تضامناً ودعماً لأهالي ومقاومة عفرين في فيينا..

الجالية الكوردستانية تعتصم في العاصمة النمساوية فيينا دعماً ومساندة لأهالي عفرين ومقاومتهم في وجه برابرة جيش الاحتلال التركي و الكتائب المسلحة الموالية لها التي بدأت بهجومها الوحشي على قرى ونواحي عفرين في 20 كانون الثاني/يناير 2018 في ظل صمت فاضح من المجتمع الدولي .

اعتصمت الجالية الكوردستانية في العاصمة النمساوية فيينا اليوم السبت 17 شباط /فبراير 2018 دعماً وتضامناً مع أهالي عفرين والتنديد بممارسات جيش الاحتلال التركي والكتائب الإسلامية المسلحة الموالية لها وتوجيه نظر المجتمع الدولي إلى ما يتعرض له الشعب الكوردي في عفرين بكوردستان سوريا.

هذا ودعا المعتصمون لوقف العدوان التركي و الكتائب المرتزقة على عفرين مطالبين المجتمع الدولي و المنظمات الإنسانية و الأمم المتحدة للتحرك و التكاتف لمساعدة أهالي عفرين.

وصرح لموقعنا الأستاذ حسن رئيس جمعية عفرين حول ما تتعرض له عفرين من هجمات وقصف وحشي بقوله : في البداية جمعية عفرين تشكر تضامنكم جميعاً ، وقد أثبتم اليوم بأن كوردستان هي واحدة وألامنا واحدة جراء المجازر التي تحدث في عفرين بحق المدنيين.

وأضاف السيد حسن اليوم شعبنا من جميع أجزاء كوردستان مجتمعٌ هنا لكي نصل باصواتنا ونوضح للشعب الأوربي و المسؤولين ما يتعرض له أهلنا في عفرين مؤكدين بأنهم مع أهالي عفرين وهم في قلوبهم ولن ينسوا أهالي عفرين.

هذا وقد صرح الأخ سالم من أهالي إقليم كوردستان لموقعنا بقوله :نحن هنا مجتمعون كجالية كوردستانية في فيينا معتصمون لأجل التضامن مع عفرين الجريحة .

وتابع بالقول بأن هذا العدو الوحشي يشن هجوماً على عفرين بالدبابات و الصواريخ و الطائرات ويقتل المدنيين ، ونحن نستنكر هذا العدوان ونستنكر صمت العالم تجاه الكارثة التي تتعرض لها عفرين ، متأسفاً بمقتل الأطفال و الرجال والنساء المسنيين .

ودعا سالم الأحزاب السياسية و المسؤولين الكورد بتوحيد الصف الكوردي حتى يحترمنا العالم مؤكداً بأن العدو يستقوى علينا عندما نكون متفرقين ومشتتين.

ومن جانبها صرحت السيدة سكينة عضوة جمعية عفرين لموقعنا بأن العدوان التركي على عفرين قد دخل يومه الـ29 ولم ننسى أهلنا ومدينتنا عفرين على الرغم من إننا في أوربا ولا نتحمل ما يتعرض لها عفرين  نرى ونشاهد ما يحدث هناك هذا شيء محزن للأسف ونقوم بواجبنا بالقيام بالمظاهرات و الاعتصامات لتوجيه نظر العالم نحو مأساة عفرين موضحة بأنهم جمعوا تبرعات لأهالي عفرين وقاموا بإرسالها لأهالي عفرين وهذا أقل شيء نفعله تجاه عفرين وسنستمر في عملنا وجمعنا للتبرعات .

تقرير:آراس شيخو 

النمسا- فيينا

شاهد أيضاً

المدفعية التركية تقصف مناطق في إقليم كوردستان….

قصفت المدفعية التركية صباح اليوم الاربعاء 2018/6/20 ، بشكل مكثف عدة مواقع  ضمن حدود منطقة …