الهيئة الرئاسية تقيم لقاء سياسياً مع نخبة من المثقفين والنشطاء السياسيين الكُرد في ألمانيا   

أقامت ممثلية أوروبا للمجلس الوطني الكُردي لقاءً سياسياً افتراضياً جمعت فيه بين ممثل الهيئة الرئاسية للمجلس الوطني الكُردي مع نخبة من المثقفين والشخصيات الوطنية المهتمة بالشأن السياسي المتواجدين في ألمانيا يوم السبت ١٠ تموز ٢٠٢١ اونلاين عبر إحدى صفحات التواصل الاجتماعي، حيث شارك في هذا اللقاء من جانب الهيئة الرئاسية الأستاذ محمد إسماعيل عضو الهيئة والأستاذ عبد الكريم حاجي رئيس ممثلية أوروبا للمجلس الوطني الكردي وعدد من اعضائها.

  بدأ الاجتماع بعد الترحيب بممثل الهيئة الرئاسية للمجلس الوطني الكُردي وكل المشاركين الوقوف دقيقة صمت على أرواح شهداء الثورة السورية وكُردستان، وثم أعطي المجال للأستاذ محمد اسماعيل ليستعرض عدداً من القضايا المستجدة في الساحتين السورية والكُردية وفق المحاور التالية :

– الأزمة السورية واستمراريتها رغم العديد من الاجتماعات الماراثونية بين الدول المتواجدة في سوريا الاقليمية منها والدولية.

– استقراء الحوار الجاري بين المجلس الوطني الكُردي مع أحزاب الوحدة الوطنية الكُردية.

– علاقة المجلس الوطني الكُردي مع المعارضة السورية عموماً والائتلاف بشكل خاص.

– استمرار الانتهاكات والتغيير الديموغرافي في عفرين وسري كانييه وگـري سپـي دون حصول أي انفراج في هذا الموضوع .

– التحضيرات الجارية لعقد المؤتمر الوطني الرابع للمجلس الوطني الكُردي.

ثم فتح المجال للحوار والنقاش حول أهم القضايا والتطورات السياسية في الساحة الكًردية والذين ساهموا بإنجاح هذا اللقاء، وأبدوا العديد من المداخلات والمقترحات بخصوص تطوُّر المجلس الوطني الكُردي وتفعيل دوره في الداخل والخارج، وطرح العديد من الاسئلة المتعلقة بالمحاور الرئيسية لهذا اللقاء السياسي، ودام هذا اللقاء اكثر من ساعتين ونصف الساعة.

وشكّل هذا اللقاء مرحلة مهمة من التواصل بين المجلس الوطني الكُردي مع النخب الثقافية والسياسية الكُردية في أوروبا والاستماع إلى آرائهم السياسية ومقترحاتهم والمتعلقة بقضية شعبنا وقضاياه العادلة.

 

ممثلية أوروبا للمجلس الوطني الكردي في سوريا

المكتب الإعلامي

١٢ تموز ٢٠٢١

شاهد أيضاً

المجلس المحلي الغربي بالحسكة يعقد اجتماعه الاعتيادي

عقد المجلس المحلي الغربي بالحسكة للمجلس الوطني الكُردي في سوريا اجتماعه الشهري الاعتيادي اليوم الخميس …