أخبار عاجلة

بيان من الأمانة العامة للمجلس الوطني الكوردي بخصوص الذكرى السنوية السابعة على مجزرة كوباني (ليلة الغدر).

بيان

في الخامس والعشرين من شهر حزيران/يونيو عام 2015 استيقظ أهالي مدينة كوباني على أصوات الرصاص والهلع والتي راحت ضحيتها المئات من الشهداء ومعظمهم من المدنيين الأبرياء ، نتيجة المجزرة التي ارتكبها الإرهابيون والتي ترتقى إلى مستوى جرائم الحرب وجرائم ضد الإنسانية .
إن هذه الجريمة البشعة حدثت بعد أشهر من تحرير المدينة من قبل وحدات حماية الشعب وقوات البيشمركة وبدعم من التحالف الدولي ،

وبعد مرور سبع سنوات على مجزرة كوباني ( ليلة الغدر ) لاتزال ملابساتها غامضة ولم يتم أي تحقيق شفاف فيها ، فكيف دخلت الآليات العسكرية والمجموعات الإرهابية بأسلحتهم وبهذا الحجم ولم يتم استهدافهم من قبل قوات التحالف الدولي ؟

واقتحام منازل المواطنين العزل في وقت كانت المدينة تحت سيطرة قواتPYD والتي تتحمل مسؤولية حماية وأمن المواطنين .
مرت سبع سنوات على هذه المجزرة البشعة وكأنها حدثت في غفلة من الزمن ، ولاتزال الحسرة في قلوب أهالي الضحايا ، طالما بقيت الحقيقة غامضة ولم يتم كشف ملابساتها .
إن المجلس الوطني الكردي في سوريا يدين بشدة جريمة ليلة الغدر ، ويحمل PYD مسؤولية عدم كشف الحقيقة ، وإننا نؤكد لجماهير شعبنا ولذوي شهداء المجزرة بأن الحقيقة ستظهر ، وأن العدالة سوف تأخذ مجراها وسيتم محاسبة مرتكبي ومسؤولي هذه الجريمة وغيرها بحق أبناء شعبنا .
– الرحمة لشهداء مجزرة ليلة الغدر ولكل شهداء الحرية
– العار للقتلة والمجرمين

25 – 6 – 2022م
الأمانة العامة للمجلس الوطني الكردي في سوريا

شاهد أيضاً

محلية كوباني تنتخب ممثليها المستقلين لحضور المؤتمر الرابع للمجلس الوطني الكوردي..

ضمن فعاليات وتحضيرات المؤتمر الرابع للمجلس الوطني الكوردي وبناءً على القرار المتخذ من قبل المجلس …