المجلس الوطني الكوردي في سوريا

بيان تضامني مع المطالب المشروعة للطلبة..

95

يدين المجلس الوطني الكردي في سوريا بأشد العبارات قرار سلطات حزب الاتحاد الديمقراطي (PYD) بإغلاق المعاهد والمدارس الخاصة، الأمر الذي يهدد المستقبل التعليمي لآلاف الطلاب من أبناء المنطقة.

إن هذا الإجراء المنافي لأبسط حقوق الإنسان في حرية التعلم واحترام إرادة الطلاب وذويهم في تعليم أبنائهم مناهج تعليمية معترف بها تضمن مستقبلهم التعليمي والمهني، هذا القرار الذي سيؤدي إلى افراغ المنطقة وتهجير من تبقى من أبناء شعبنا في كوردستان سوريا.
إن المجلس الوطني الكردي يعلن تضامنه الكامل مع الطلبة وذويهم والوقوف إلى جانبهم والعمل بكافة الوسائل السلمية لضمان مستقبل أبناءنا وبناتنا.
ومن هذا المبدأ ندعو كافة مكونات المنطقة و الأطراف السياسية والمنظمات المدنية والحقوقية، إلى المشاركة الفعالة في الاعتصام الذي دعت إليه مجموعة من منظمات المجتمع المدني يوم الاربعاء ٢٨ أيلول ٢٠٢٢ أمام مبنى منظمة الأمم المتحدة في مدينة قامشلو من أجل إلغاء هذا القرار الجائر بحق الطلبة والمجتمع.

قامشلو ٢٧ أيلول ٢٠٢٢م
الأمانة العامة للمجلس الوطني الكردي في سوريا

التعليقات مغلقة.