المجلس الوطني الكوردي في سوريا

دمشق ترفض وأربيل تلبي ، نقل جثامين ضحايا الغرق قبالة السواحل الجزائرية إلى كوباني ..

152

رفضت سفارة نظام السوري تبني عملية نقل جثامين الضحايا الذين غرقوا قرب السواحل الجزائرية، خلال محاولتهم الهجرة إلى الاتحاد الأوروبي بحثاً عن حياة كريمة.

وعلقت السفارة السورية إن موضوع هؤلاء الضحايا لا يعنيها، رافضةً تقديم يد العون والمساعدة لإيصال الجثامين لذويهم، بحسب ما نشرته وكالة باس نيوز في إقليم كوردستان.

حيث لقي 18 شخصاً من مدينة كوباني مصرعهم، نتيجة غرق قاربين اثنين كان يقل عدد كبير من اللاجئين قبالة السواحل الجزائرية، وما يزال مصير آخرين مجهولاً حتى اللحظة.

ومن جانبها أعلنت حكومة إقليم كردستان عن تبني عملية نقل جثامين المهاجرين الذين توفوا غرقاً قبالة السواحل الجزائرية، بعد تخلي السفارة السورية عن إعادة جثامين الكُرد السوريين من الجزائر.

وكان مكتب العلاقات الوطنية للحزب الديمقراطي الكوردستاني- سوريا قد أعلن في بيان له عن استعداده وتعهده ببذل قصارى جهده لنقل جثامين الضحايا بالتنسيق مع حكومة أقليم كوردستان العراق وايصالهم بكل يسر وأمان الى مثواهم الأخير ، وابدوا تعاطفهم وتضامنهم المطلق مع ذوي الضحايا.

إعلام المجلس الوطني الكوردي.

التعليقات مغلقة.