أخبار عاجلة
الرئيسية إعلام ENKS آراء ومقالات إعلام ENKS اكرم الملا :أردوغان يريد حرباً ولايريد نصراً

اكرم الملا :أردوغان يريد حرباً ولايريد نصراً

 

يعلن الرئيس التركي رجب “سيء” أردوغان مراراً وتكراراً عن القيام بعملية عسكرية شرق الفرات وكوردستان سورية، وكأن دولته التركية وفي وضعها الحالي لا ينقصها الا الحرب، حيث تركيا تعيش أزمة ثلاثية ( سياسية – اقتصادية – حزبية )، لذلك الحرب ستكون وبالاً على كاهل تركيا الاقتصادي، لكن “السلطون” التركي لديه لعبته الخاصة من هذه “الزعبرة” الاعلامية، لأنه يحتاج الى الحرب ذاتها وليس الى النصر، لأن الظروف الموضوعية في البلاد لا تسير لصالحه وأصبحت الأزمات مزمنة وغير قابلة للشفاء، لذلك يبحث أردوغان عن مسكنات وقتية مع معالجة قصيرة المدى، فقط كي يلهي الداخل السياسي والعسكري باسطوانة الأمن القومي التركي المشروخة، حيث هذه الاسطوانة معروفة بل هي المفضلة لدى الأنظمة الدكتاتورية وخاصة في منطقة الشرق الأوسط.

إلا أن أردوغان يمارس التكتيك السياسي وليس الاستراتيجي، يهتم بالأهداف القريبة المصلحية وليست البعيدة، فبعد التطهير في الجيش أصبحت كل قيادته من حزب واحد “الحاكم”، لذلك من الضروري إشغال الجيش، وهنا الحرب مناسبة تماما، حيث عملية المخلب بأجزائها ضد PKK مازالت مستمرة ولن تتوقف لأن أردوغان له فيها مآرب أُخرى، ولربما تطول بعدد أجزاء مسلسل أردوغان المفضل “وادي الذئاب” خاصة وأنها تصرف الانتباه عن دوامة إدلب، لا يملك هناك قوة عسكرية تكفيه لتحقيق الفوز من جهة، ومن جهة أُخرى إلتزاماته تجاه “سوتشي” و”أستانا” بحل النزاع. ان تهديداته بشأن شرق الفرات وخاصة في الفترة الأخيرة حدد مهلة ثلاثة أسابيع التي صار لها ثلاث سنوات ولم تنتهي من أيام اتفاقية منبج، وتهديده الأخير قبيل مغادرته الى نيويورك كان مجرد رسالة توسل الى الأميركان كي يوقعوا معه اتفاقية تجارية بقيمة 70 مليار دولار.

في التقسيم الحالي لمناطق النفوذ في سورية، شرق الفرات والمنطقة الكوردية ستتكلم الانكليزية وبلكنة أميركية، كما قرر غرب الفرات وحتى العاصمة التكلم بالروسية والفارسية، أي ما معناه أن منطقة شرق الفرات هي، الورقة الأميركية الضاغطة على النظام والروس والايرانيين، لإفشال أي حل سياسي أو حتى عسكري للأزمة السورية من دون الأميركان.

شاهد أيضاً

أكرم الملا :الاستفتاء  يوم تَبَيَنَ الخيط الأبيض من الخيط الأسود

  الاستفتاء وفق القوانين والشرائع الدولية، يُعد شكلاً من أشكال الممارسة الفعلية للديمقراطية، وهو من …