المجلس الوطني الكوردي في سوريا

اتحاد كتاب كوردستان – سوريا يقيم محاضرة (بعنوان الخلاف الكوردي والذاكرة المفقودة )في مكتب PDK_S في كركي لكي

124

 

أقيمت محاضرة لاتحاد كتاب كوردستان – سوريا فرع كركي لكي وجل آغا القاها نائب رئيس إتحاد كتاب كوردستان – سوريا الأستاذ نايف جبيرو : بعنوان الخلاف الكوردي والذاكرة المفقودة وذلك اليوم الأحد ١٨ – ١٢ – ٢٠٢١ في مكتب الحزب الديمقراطي الكوردستاني – سوريا في كركي لكي وبحضور شخصيات حزبية ووطنية واعضاء مجلس محلية الشهيد نصر الدين برهك جل آغا – آليا


بعد الوقوف دقيقة صمت على أرواح شهداء الكورد وكوردستان وعلى رأسهم البارزاني الخالد
رحب الاستاذ ” فواز ابو دلو ” بالحضور ثم بدأ الاستاذ ” جبيرو ” بالحديث عن
وجود الخلافات الكردية منذ القدم وهي لاتزال مستمرة حتى الان وكثيراًماأدت هذه الخلافات إلى انشقاقات في صفوف الحركة الكردية وبدورهم الكرد خضعوا لسيطرة شعوب تتميز بالحقد والكراهية والإنكار والتفنن في ابتكار إساليب الخديعة وممارسة الشر بأعتى وأبشع أنواعها وقد خلقت هذه السيكولوجية عبر مئات السنين واقعاً مريراً عاناه الشعب الكردي ولا يزال يعاني وذكر العديد من الآثار السلبية التي تركتها هذه السيكولوجية ومنها
أن الأنسان الكردي محب لثقافة التسامح وقبول العيش المشترك وارتباط الآنسان الكردي بتراب وطنه لايختلف كثيراً عن ارتباطه بتراب أوطان الآخرين بالآضافة لطبيعة الكرد في التسامح والإستعداد الدائم المعلن والموصول إلى مسامع أعداء الكرد بقبول العيش المشترك و ومعرفة أعداء الكرد بصدقهم في طلب الخير للجميع واضاف بأن أكثر الآثار السلبية إيلاماً هو أن الكرد قد انقسموا عبر التاريخ إلى خمس فئات رئيسية على الأقل وجاء على ذكر تلك الفئات كلها
ثم اختتم محاضرته بالقول
مع كل ماذكر فأن أي حل يتم طرحه لإنهاء الخلافات الكردية هو ضرب من الخيال في هذه الحالة و
في المقابل قال بأن لكل داء دواء والحل كما يرى السيد نايف جبيرو هو القيام بدراسات عميقة حول هذه الخلافات وخلق ثقافة مغايرة للثقافة القديمة وان تكون هناك خطوط حمراء بين الكرد كعدم التخوين وتحريم الأقتتال الكردي الكردي وعدم المساس برموز وعلم كردستان
وفي نهاية المحاضرة تم طرح العديد من الاسئلة و المداخلات التي كان لها دور كبير في اغناء المحاضرة.

 

جل آغا : فواز محمد 

إعلام المجلس الوطني الكرُردي في سوريا

 

التعليقات مغلقة.