المجلس الوطني الكوردي في سوريا

مراسيم الوداع الأخير للشخصية الوطنية محمد صبري بافي فرهاد، في مدينة قامشلو..

94

بحضور حشد جماهيري غفير من الوطنيين ومختلف الأحزاب الكوردية تم استقبال جثمان الشخصية الوطنية الاستاذ محمد صبري والد الشهيد فرهاد في مدينة قامشلو .

ففي تمام الساعة الثانية والنصف ظهر اليوم ،  وصلت الجنازة إلى مدينة قامشلو قادمة من معبر سيمالكا الحدودي ،

وقد تم استقبال الجنازة من قبل جمع غفير من الجماهير  وعلى رأسهم اعضاء من المجلس الوطني وشخصيات من الأحزاب الكوردية ومنظات شبابية ،

وقد ألقى كلمة المجلس الوطني الاستاذ محمد اسماعيل عضو هيئة الرئاسة وكلمة المجالس المحلية الاستاذ محمد صديق كما القى كلمة أصدقاء المرحوم ،  وقد تم شكر الحضور من قبل عائلة الفقيد  وتم وضع أكاليل من الورود على قبره.

يذكر إن الراحل كان عضواً في الأمانة العامة للمجلس الوطني الكردي،  وله دور أجتماعي بارز في المنطقة،  وهو والد الشهيد فرهاد محمد علي الذي استشهد على يد النظام السوري في إنتفاضة ١٢ آذار ٢٠٠٤م.

إعلام المجلس الوطني الكوردي

قامشلو.. سامية حسين

التعليقات مغلقة.